علماء يكتشفون آثار حيوانية في القارة القطبية الجنوبية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عثر علماء طبيعة على أثر خطوة حيوان ضخم في منطقة شمال القارة القطبية الجنوبية، يعود تاريخها إلى 200 مليون عام خلت.

ويعتقد أن الحيوان ينتمي إلى فصيلة الديناصورات، ويبلغ حجم أثر خطوته حجم كف اليد.

ونقلت وسائل اعلام محلية عن المعهد الفيدرالي الألماني لعلوم الأرض والموارد الطبيعية، تأكيده أن العلماء لم يحددوا بعد نوع الديناصورات التي ينتمي إليها الحيوان، الذي اكتًشفت “بصمته”.

ويشير المعهد إلى أن هذا الاكتشاف يعود لبداية عام 2016، ولم يعلن عنه إلا مؤخراً، ووفقاً لرئيس البعثة أندرياس لوفير “يعتبر هذا الاكتشاف فريداً من نوعه في هذه المنطقة الواقعة شمال القارة القطبية الجنوبية”.

وأكد لوفير أن عظام ديناصورات كانت قد اكتًشفت سابقاً في جنوب القارة المنجمدة.

وكان العلماء قد اكتشفوا كذلك آثاراً أحفورية لغابات تعود أيضاً لما قبل 200 مليون عام، “ما يعني أن القارة القطبية الجنوبية لم تكن في السابق على الشكل الذي نعرفه اليوم”، وفق كلامهم.

وكان العلماء يعتقدون في السابق أن أشكال الحياة محدودة جداً على هذا الجزء من كوكب الأرض.