الأمم المتحدة: قلق من انقسام المجتمع الدولي حول ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامه “أنا قلق بشأن هذه المعارك البرية”، وكذلك “من الانقسامات في المجتمع الدولي”، فـ”طالما كان الليبيون منقسمون، كان من المستحسن أن يكون المجتمع الدولي أكثر اتحاداً”.

خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية إينزو موافيرو ميلانيزي، بمقر وزارة الخارجية الإيطالية، قصر (فارنيزينا) رأى المبعوث سلامه، أن “من الممكن دائمًا الحد من تصعيد الموقف”، لكن “لتحقيق هذا الهدف من الضروري منع وصول أسلحة جديدة إلى هذه الميليشيات”، كما “يجب علينا أن نتجنب أن يكون هناك أي تدخل مباشر من قبل بعض البلدان في ليبيا”.

وردا على سؤال من وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء حول إمكانية إجراء الانتخابات في ليبيا خلال العام الجاري، أضاف سلامه أن “الأمر يتطلب قانوناً، ونحتاج إلى قبول النتائج”. واسترسل “لدي أخبار جيدة وأخرى سيئة”، فـ”من الصعب إجراء انتخابات في هذا الوقت بسبب الصراع”، لكن “في الأيام القليلة الماضية، أجرت سبعة مدن ليبية انتخابات إدارية، أدت إلى انتخاب سبعة رؤساء بلديات جدد”.

وخلص المبعوث الأممي الى القول إن “هناك دائما بصيص أمل لمن يرغب في رؤيته”.