وزير خارجية الحكومة الليبية المؤقتة: إيطاليا على الجانب الخطأ

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رأى وزير الخارجية في الحكومة الليبية المؤقتة، عبد الهادي الحويج، أن “إيطاليا تقف على الجانب الخطأ” بدعمها حكومة الوفاق الوطني في طرابلس بقيادة فائز السراج، الذي وصفه بـ”المرتهن للميليشيات” في العاصمة الليبية.

وفي مقابلة أجرتها معه صحيفة (كورييري ديلا سيرا) من بنغازي، قال الحويج، في إشارة إلى إستقبال رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي لرئيس حكومة الوفاق صباح اليوم الثلاثاء، “إنتبهوا، لا ينبغي عليكم التحالف مع الشيطان. إيطاليا على الجانب الخطأ. الميليشيات هي نفسها التي تحمي وتسهل تهريب المهاجرين نحو سواحلكم. ومن بينها، متطرفون إسلاميون مستعدون لضربكم.  وليس للسراج أي سلطة عليها”.

وإجابة على سؤال حول دوافع هجوم قوات القائد العسكري خليفة حفتر على طرابلس قبل أيام من إنعقاد المؤتمر الوطني الجامع برعاية الامم المتحدة، قال الحويج إن “خيارات وتحركات المبعوث الاممي، غسان سلامة، التي لفها الغموض والأخطاء المدوية، أثبتت فشلها”. وأضاف وزير خارجية الحكومة المؤقتة،  المحسوبة على مجلس النواب في طبرق ولكنها لا تحظى بالاعتراف الدولي،  “لقد أدركنا أنه (سلامة) لا يستطيع حل مشاكلنا الداخلية على الإطلاق، لقد كان يؤدي بالفعل إلى تفاقمها. وقال إنه اختار 150 ممثلاً للمجتمع المدني الليبي لمؤتمره. لكن بأي معايير؟، ومن هم  وما هي صلاحياتهم؟ لم يوضح لنا أبدًا ذلك.  لقد أصبحت سريته خطيرة ومضرة”.