دي مايو لسالفيني: كفانا نفخاً على النار فنحن المعتدلون

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال نائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو مخاطباً زميله ووزير الداخلية ماتيو سالفيني: “كفانا نفخاً على النار، فإن اليمين المتطرف يشكل خطراً، وأنا شخص معتدل”، تعقيبا على توترات ثارت مؤخراً مع زعيم حزب الرابطة، الطرف الثاني في الإئتلاف الحاكم.

وأضاف الزعيم السياسي لحركة خمس نجوم، لويجي دي مايو في مقابلة مع صحيفة (لا ريبوبليكا) الثلاثاء، أنه “عندما يرتفع مستوى التوتر كثيرًا، كما كان الحال في مدينة ڤيرونا (شمال)، حيث كان هناك أشخاصاً يقولون إن المرأة يجب أن تبقى في المنزل لتنظيفه، أو عندما أرى على وسائل التواصل الاجتماعي وزير الداخلية وهو يحمل السلاح، عندئذ عليّ أن أقول كلمتي”.