إفطارات رمضانية في غزة بدعم من الاتحاد الأوروبي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

رام الله- غزة- ينظم الاتحاد الأوروبي ووزارة التنمية الاجتماعية سلسلة من الإفطارات الرمضانية في قطاع غزة.

وقال الاتحاد الأوروبي إنه استضاف مع وزارة التنمية الاجتماعية الفلسطينية أمس إفطار رمضاني في قـرية الأطفـال (SOS) في رفح، وهو الإفطار الأول ضمن سلسلة من الإفطارات التي تستضيف أُسَّر فلسطينية في الضفة الغربية وغزة.

واضاف “شارك في الإفطار في رفح أكثر من 300 طفل والموظفين العاملين في قرية الأطفال الذين شاركوا في البرنامج الترفيهي الذي تضمن الموسيقى والبهلوانات والحكايات الشعبية والألعاب والشخصيات الكرتونية”.

وقال نائب ممثل الاتحاد الأوروبي توماس نِكلاسِون في هذه المناسبة أن “اليوم نُطلِق مع شركائنا في وزارة التنمية الاجتماعية سلسلة من الإفطارات في شهر رمضان في فلسطين، وهذا هو العام الخامس الذي نعمل فيه معاً من خلال جمع العائلات الفلسطينية لقضاء لحظات جميلة خلال شهر رمضان. لا يزال الاتحاد الأوروبي مُلتزماً مع الفلسطينيين ونظام الرعاية الاجتماعية الفلسطيني. نحن نؤمن بأن التزامنا مع الفلسطينيين في سعيهم من أجل الكرامة والعدالة هو حجر أساس للمحافظة على رؤية حل الدولتين”. 

واشار الاتحاد الأوروبي الى انه سَتُنَظَّم الإفطارات المُشتركة للمُستفيدين الذين يحصلون على مخصصات اجتماعية من خلال برنامج التحويل النقدي في سبعة مواقع إضافية وهي منيزل يطا، والتجمع البدوي أبو هندي في القدس، ومخيم الفارعة في طوباس، وكفر قدوم في قلقيلية وقرية الأطفال (SOS) في بيت لحم، والتجمع البدوي امريحا في جنين، والبلدة القديمة في الخليل.

وقال “من المتوقع أن يُشارك حوالي 1500 شخص في الإفطارات الرمضانية مما سيتيح المجال للعائلات والجهات المحلية ذات العلاقة وممثلي المجتمع الدولي والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي اللقاء خلال الإفطار في شهر رمضان”.