الداخلية الإيطالية: حالتا وفاة فقط عام 2019 في البحر المتوسط

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
مقر وزارة الداخلية الإيطالية
قصر ڤيمينالي

روما – قالت وزارة الداخلية الإيطالية إن تدفقات الهجرة تراجعت بشكل كبير، وبالشكل ذاته، انخفض عدد الوفيات

وفقدان الأشخاص في عرض البحر المتوسط”.

وذكر بيان صدر عن مقر وزارة الداخلية، قصر (ڤيمينالي) الاثنين، أن “المعطيات التي تم تحديثها حتى شهر أيار/مايو الجاري، تسجل انتشال جثتين فقط لمهاجرين في عرض البحر”، وذلك “على طريق الهجرة المارة عبر وسط البحر المتوسط”.

واشار بيان الداخلية الى أن “تقديرات المفوضية السامية لشؤون اللاجئين، الخاصة بالفترة نفسها، تشير الى 402 ضحية بين ميت ومفقود”.

وذكَّر بيان (ڤيمينالي) بأن “عدد الجثث المنتشلة عام 2015 كان قد بلغ 296 مقارنة بتقديرات تصل الى 377″، أما “عام 2016، فقد كان العدد 390 مقابل ما يقدر بنحو 5096″، وفي “عام 2017، تم انتشال 210 جثة مقابل تقديرات بـ3139 ضحية”، وأخيرا “تم عام 2018، انتشال 23 جثة فقط، مقابل ما تقديرات توقعت نحو 2277 جثة”.