برلماني إيطالي يصف بـ”المقيتة” حكومة تعاقب من ينقذ الناس

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
نيكولا فراتوياني

روما – وصف برلماني إيطالي من تيار اليسار، بـ”المقيتة، الحكومة التي تفرض غرامات على من يلتزم بإنقاذ الأرواح”، منتقدا المرسوم الأمني ـ مكرر، الذي ينص على ما سلف ذكره.

وكان نائب رئيس الوزراء، وزير الداخلية، ماتيو سالفيني، قد أعلن في مؤتمر صحفي بمقر رئاسة الوزراء أمس، بعد إقرار المرسوم الأمني المعدّل، أنه “ينص على مصادرة السفن الناقلة للمهاجرين التي لا تمتثل، مرارا، لحظر دخول المياه الايطالية، مع فرض غرامة تتراوح بين 10 و50 ألف يورو على قبطان السفينة والجهة المشغلة والمالكة”.

وبهذا الصدد، أضاف عضو مجلس النواب من الحزب الديمقراطي المعارض، نيكولا فراتويانّي، في تصريحات إذاعية الأربعاء، “لكن هذه الهراء لا يكلف شيئًا، إنه مجاني ومناسب انتخابياً، كونه يكسب القبول”، للحكومة “ويسمح لها بمواصلة إطلاق الترهات والكلام الباطل، واختلاق الخوف والتحذيرات”.

وتساءل فراتويانّي “كيف يمكننا التفكير ببناء اندماج (للمهاجرين) عند استخدام كلمات الكراهية، وعندما يكون أول ما نفعله على سبيل المثال، هو قطع دورات تعليم اللغة الإيطالية والأدوات الأساسية لإنشاء العلاقات؟”.

وأشار البرلماني المعارض إلى أن “الكراهية لا تكلف شيئاً وكلما ازداد نشرها كثر القبول”، لدى الناس. واختتم بالقول “أنا أعتبر هذا الشيء خطيرًا جدًا على بلادنا”.