عريقات: حملة اسرائيلية- امريكية ضد عباس تسبق ورشة المنامة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
صائب عريقات
رام الله- قال امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات ان هناك حملة اسرائيلية- امريكية ضد الرئيس الفلسطيني محمود عباس تسبق ورشة العمل الامريكية في العاصمة البحرينية المنامة.
وقال، في بيان ارسله لوكالة (آكي) الايطالية للأنباء “الحملةالاسرائيلية-الأمريكية ضد الرئيس محمود عباس هدفها توجيه رسالة لكل من يتمسك بالحقوق الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني، بانه سيواجه نفس المصير والحملات،وخاصة القول اننا غير قادرين على حكم أنفسنا”.
واضاف المسؤول الفلسطيني “لدى نتنياهو ملفات فساد، هل سمعتم كلمة واحدة من أي مسؤول أمريكي حول فساد نتنياهو ؟”.
وتساءل عريقات “هل يستمر الاحتلال الاسرائيلي بسبب الفساد؟ هل يستمر تهويد القدس وشرعنة الاستيطان، بسبب عدم القدرة الفلسطينية؟هل حصار قطاع غزة حرصا على أزدهار الشعب الفلسطيني؟هل الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ، والسيادة الاسرائيلية على الجولان ومحاولة إسقاط ملف اللاجئين ، جزءا من برنامج الازدهار؟”.
وكان الرئيس الفلسطيني اعلن رفض المشاركة في الورشة التي تعقد يوم 25 الجاري لعرض الشق الاقتصادي من “صفقة القرن” الامريكية.