وزير المالية الايطالي: ما زلت متفائلًا بتجنب فتح إجراءات الخرق

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

لوكسمبورغ -أبدى  وزير الاقتصاد والمالية في الحكومة الايطالية، جيوفاني تريا تفاؤلاً  بشأن نتيجة التفاوض مع المفوضية الأوروبية لمحاولة تجنب إطلاق إجراءات عقابية على روما لخرقها قواعد المالية العامة الأوروبية.

وقال تريا للصحفيين، على هامش إجتماعات مجلس وزراء المال والاقتصاد الأوروبيين (إيكوفين) في لوكسمبورغ “نعم، ما زلت متفائلًا”.

وأضاف “المشكلة الوحيدة، بما أننا في منتصف العام،  ليس لدينا وثائق مالية رسمية جديدة كي نبرز للمفوضية الاوروبية ما نقوم به.”

وبشأن الإجراءات الملموسة التي يمكن أن تطلبها المفوضية من إيطاليا لتجنب فتح إجراءات الخرق، أجاب تريا “الإجراءات الملموسة تعني أن نوضح لهم لماذا نقول إننا نستطيع الوصول إلى خفض العجز المتوقع بـ 0.2” مقارنة بوثيقة الاقتصاد والمالية التي نشرتها الحكومة في شهر نيسان/أبريل الماضي وقدرت حينها العجز بـ2.4% من الناتج المحلي الاجمالي . وقال “علينا أن نتحدث عن أرقام وتوضيح من أين أتت هذه الارقام”.

وكانت الحكومة الايطالية قد أعلنت مؤخراً أنها تتوقع “مسارا تراجعياً للعجز يتماشى مع الإلتزامات المقطوعة”، حيث سيكون “أقل بكثير” من تقديرات المفوضية الاوروبية للعام الحالي 2019. وقالت إن أحدث رصد للعائدات أظهر إيرادات ضريبية وإيرادات مساهمة أعلى من المتوقع بما يعادل 0.17 نقطة من الناتج المحلي الإجمالي وإيرادات غير ضريبية أعلى بمقدار 0.13 نقطة.