عباس يشتكي لقداسة البابا الاجراءات الاسرائيلية في القدس

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

رام الله- اشتكى الرئيس الفلسطين يمحمود عباس الى قداسة بابا الفاتيكان الاجراءات الاسرائيلية في مدينة القدس.

فقد سلّم سفير دولة فلسطين لدى الكرسي الرسولي وعضو اللجنة الرئاسية العليا لشؤون الكنائس،  عيسى قسيسية رسالة من الرئيس عباس إلى قداسة البابا فرنسيس أعرب خلالها عن “قلق القيادة الفلسطينية العميق من تطور وتصاعد الإنتهاكات الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني وإستهداف الوجود المسيحي في فلسطين وبخاصة في مدينة القدس”.

وإستعرضت الرسالة المحاولات الأخيرة  للحركة الإستيطانية اليمينية (عطيرت كو هايم)، والتي تعمل بغطاء قانوني إحتلالي، للإستيلاء على عقارات الكنيسة الأرثوذكسية في منطقة باب الخليل/ميدان عمر بن الخطاب المؤدي إلى كنيسة القيامة والى مقرات البطريركيات المقدسية.

وحذر الرئيس الفلسطيني من “خطورة تغيير الوضع القائم التاريخي والقانوني” لمدينة القدس، ومن “مساعي الحركات الإستيطانية بدعم من حكومة الإحتلال الإستيلاء على عقارات الكنائس”، كما “طالب قداسة البابا بالتدخل العاجل لإنقاذ الوجود المسيحي في المدينة المقدسة قبل فوات الأوان”.