برلمانية يمينية ايطالية: المهاجرون الإقتصاديون هم من يصلنا فقط

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
البرلمانية الإيطالية لاورا رافيتّو
البرلمانية الإيطالية لاورا رافيتّو

روما ـ قالت برلمانية يمينية ايطالية إن “المهاجرين الذين يصلون الى بلادنا هم أولئك الإقتصاديون فقط”.

وأضافت رئيسة لجنة منطقة التأشيرة الموحدة (شنغن) بالبرلمان الايطالي، لاورا رافيتّو ، أن “من المؤسف أن رئيس الوزراء (ماتّيو رينزي) يواصل التركيز على المعطيات النوعية بدلا من تلك الكمية”، فـ”المسألة الرئيسية لا ترتبط بزيادة أعداد قوارب الهجرة غير الشرعية إلى شواطئنا”، بل بـ”أن الغالبية المطلقة من المهاجرين الذين يصلون الى منطقتنا يأتون لأسباب اقتصادية وليسوا لاجئين بالمعنى الدقيق للكلمة”.

وأشارت البرلمانية المنتمية الى حزب (فورتسا إيتاليا) المعارض، الى أنه “إن كان معظم من وصلنا من مهاجرين في الفترة بين عامي 2014 و 2015 كانوا سوريين وإريتريين”، فـ”لم نرَ هذا العام حتى مجرد ظلٍ لأحد من هاتين المجموعتين”. مبينة أن “معظمهم المهاجرين الى إيطاليا اليوم يأتون من بلدان تواجه صعوبات اقتصادية”، والتي “تبقى مع ذلك، غير كافية لتبرير طلب اللجوء أو الحماية المؤقتة”. وفي الواقع “إن من يصل الى بلادنا اليوم لا يمتلك أي حق بالبقاء فيها”.

وتابعت رافيتّو “من الأحرى برئيس الحكومة، إزاء تدفقات هجرة من المتوقع أن تشهد زيادة كبيرة من الشهر الجاري وحتى تشرين الأول/أكتوبر المقبل، أن يركز على هذا النوع من المعطيات”، واختتمت بالقول “من الضروري البدء بالحديث عن هذه القضية ان كنا لا نريد إقامة قطاع للمهاجرين الاقتصاديين”، والذين “لن نتمكن من إعادتهم إلى النقاط الساخنة التي أقمناها”.