البابا يشكر لواء غاريبالدي الإيطالي لحفظ السلام في لبنان

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – بعث البابا فرنسيس رسالة شكر لرجال لواء غاريبالدي الإيطالي لحفظ السلام في لبنان.

وفي الرسالة الموقعة باسم البابا، إلى الكاهن العسكري الأب كلاوديو مانكوزي، إعرب بيرغوليو عن شكره الشخصي “للخوذ الزرقاء التي خدمت قضية السلام في لبنان في الفترة من تشرين الأول/أكتوبر 2018 حتى أيار/مايو 2019 في إطار مهمة يونيفيل”.

وكتب البابا، “أشكر جميع رجال السلام الذين يساهمون بنشر رسالة الأخوّة في صحارى العالم، وأنا أنقل نعمة الرب لجنود السلام”. كما أعرب عن “الإمتنان لاستلام تقرير الأعمال المتعلقة ببناء كنيسة ماريا ديكور كارميلي والقديس البابا يوحنا الـ23 في قاعدة شمع (جنوب) التابعة للأمم المتحدة، والتي تم تسليمها للفاتيكان في 26 حزيران/يونيو الماضي على يد قائد لواء غاريبالدي، الجنرال ديوداتو أبانيارا والكاهن الملحق بالوحدة العسكرية”.

هذا ويتمتع مكان العبادة المذكور بأهمية فريدة، كونه الكنيسة اللاتينية الوحيدة في جنوب لبنان والأولى في الشرق الأوسط التي تكرس للبابا الطيب، شفيع الجيش الإيطالي، في إشارة الى البابا يوحنا الـ23.

وذكرت الرسالة أن عناية البابا فرنسيس واهتمامه بالحوار والسلام في الشرق الأوسط، قد وجدت في “جنود السلام”، مترجمين استثنائيين لمشاعر ومطالب سكان متألمين، تلقوا الدعم للنمو في ظل الأمن، وفي إزالة الحواجز التي تحول دون تنمية الفرد والحوار، للسير نحو مستقبل شعاره الاستقرار والتعايش السلمي”.