برلمانية إيطالية: أنباء إرسال صواريخ فرنسية لحفتر خطيرة جداً

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قالت برلمانية إيطالية إن “اكتشاف بعض الصواريخ الفرنسية تحت تصرّف المشير خليفة حفتر في ليبيا، والاعتراف اللاحق من قبل وزارة دفاع باريس بأن هذه الأسلحة تعود لفرنسا، هما خبران خطيران للغاية”.

وأضافت زعيمة حزب إخوة إيطاليا، جورجا ميلوني في تصريحات الأربعاء، “إننا أمام دليل آخر على السياسة غير المسؤولة والتي لا ضمير لها، التي تتبعها باريس منذ سنوات في ليبيا”، ورأت أن “الهجوم العسكري الذي شنه الجنرال حفتر كان بإعطاء الضوء الأخضر وتقديم الدعم من قبل (الرئيس الفرنسي إيمانويل) ماكرون”.

وخلصت ميلوني الى القول “يطالب حزبنا (إخوة إيطاليا) الحكومة الإيطالية بأن تُسمع صوتها عالياً”، وأن “تستدعي السفير الفرنسي لدى روما على الفور، وتطلب منه توضيحات لما يحدث”.