حزب الرابطة: على الحكومة تفعيل العملاء السريين دفاعاً عن إيطاليا من التلطيخ

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
ماريو بورغيتسيو

روما – وصف عضو في حزب الرابطة بـ”القضية الغامضة، والتي تمتلك سمات قصص الجواسيس”، اللقاء الذي تم تسجيله ونشره على موقع (Buzzfeed) الإعلامي، “بين عناصر أمن روسيين وأعوان من حزب سالفيني (الرابطة)، تم التفاوض فيه على خطة لتمويل الحزب من خلال تسويق النفط الروسي”.

ورأى البرلماني الأوروبي السابق ماريو بورغيتسيو، في تصريحات لمجموعة (أدنكرونوس) الإعلامية الخميس، أنه “سيكون من الجيد للحكومة الإيطالية تفعيل جهاز استخباراتها للدفاع عن صورة البلاد وصونها من هذه الأطر المشبوهة”.

وأوضح بورغيتسيو أن “من المؤكد أن العديد من رواد الأعمال يحاولون استخدام الصداقات السياسية في هذه البيئات لإتمام الصفقات التجارية”، وفي القضية المشار إليها “هناك العقوبات المفروضة على روسيا أيضًا”، والتي “تشكل عقبة أمام العلاقات التجارية”. مبينا أنه “ربما حاول أحدهم العثور على منفذ ما”.

وذكّر القيادي في حزب الرابطة، شريك حركة خمس نجوم في الإئتلاف الحاكم، بأن “لكن قصة اللقاء تشبه الى حد كبير تلك التي أدت إلى استقالة السيادي النمساوي شتراخي، مع التشديد على أنه كان هناك فيديو يصوّر نائب رئيس وزراء فيينا”، الأمر الذي “لا وجود له بالنسبة لسالفيني في الواقع”، واختتم بالقول “لقد كان حاسماً بالقول إن لا علاقة له بالأمر، وأنه يقاضي كل من يورطه بهذه الأمور”.