سفير تركيا لدى روما: حوار وتعاون مع إيطاليا بشأن ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
مراد سليم إيسنلي

روما – قال السفير التركي في إيطاليا، مراد سليم إيسنلي إن هناك “تعاون” بين تركيا وإيطاليا بشأن الملف الليبي، جاء نتيجة “حوار على مستوى تكنوقراطي وبيروقراطي” بدأ غداة اندلاع الأزمة في الدولة الشمال إفريقية.

ولدى لقائه صحافيين في روما، نُظم لمناسبة الذكرى الثالثة لانقلاب 15 تموز/يوليو 2016 الفاشل في تركيا، وصف السفير إيسنلي بـ”الأخبار الزائفة” تلك التي تفيد بأن “تركيا قد قدمت أسلحة للقوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني الليبي، في ظل انتهاك الحظر المفروض من قبل الأمم المتحدة”.

وأكد الدبلوماسي التركي أن أنقرة تعمل من أجل ليبيا “مستقلة ومتكاملة من وجهة نظر إقليمية”، وأنها “تدعم جهود مبعوث الأمم المتحدة غسان سلامه”.

وذكّر إيسنلي بأن تركيا وإيطاليا، كانتا إلى جانب الصين، البلدان التي “تكبدت أكبر خسارة” منذ سقوط العقيد معمر القذافي.

وفيما يتعلق بالتوترات بين أنقرة والجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، أوضح السفير التركي أنه بالنسبة لهذا الأخير، كان “من السهل العثور عليه أن يرى عدوّاً مثالياً في تركيا”، وذلك “نظراً للصورة السلبية التي يلصقها الإعلام الدولي بتركيا”.