الجيش الاسرائيلي: اطلاق النار على ناشط من حماس “نتيجة سوء فهم”

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

القدس- غزة- قال الجيش الاسرائيلي إنه اطلق النار، اليوم الخميس، على مسلح فلسطيني من حركة (حماس) شمالي قطاع غزة “نتيجة سوء فهم”، مشيرا الى انه سيحقق في الحادث.

وقال في بيان “خلال ساعات الصباح رصدت قوة عسكرية عدد من الفلسطينين في منطقة السياج الامني شمال قطاع غزة. من التحقيق الأولي يتضح ان ناشط في قوة الضبط الميداني التابعة لحماس وصل الى منطقة السياج في أعقاب تحرك فلسطينييْن بمحاذاته”.

واضاف الجيش الاسرائيلي “لاحقًا اتضح ان القوة العسكرية التي وصلت الى المكان قامت بتشخيص ناشط الضبط الميداني كمخرب مسلح وقامت بإطلاق النار نتيجة سوء فهم”، منوها الى انه “سيتم التحقيق في الحادث”.

وكانت حركة (حماس)  قالت ان الناشط في جهازها العسكري محمود أحمد الأدهم من مدينة جباليا، “استشهد برصاص الاحتلال شمال شرق قطاع غزة”.

وأوضحت كتائب القسام، أن “الاحتلال تعمد إطلاق النار على المجاهد الأدهم أثناء تأديته واجبه في قوة حماة الثغور”.

وشددت على أنها تجري فحصاً وتقييماً لهذه الجريمة، مؤكدة أنها “لن تمر مرور الكرام وسيتحمل العدو عواقب هذا العمل الإجرامي”.