مسؤول أمني إيطالي: ننتظر جواب الدول المعنية لإعادة المهاجرين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
فرانكو غابرييللي

نابولي – قال مسؤول أمني إيطالي إن “مسألة إعادة المهاجرين إلى أوطانهم من الضروري أن تمر من خلال اتفاقيات التعاون الدولي التي، بصفتنا فنيين ومديرين للعمليات، ننتظر إجابات المعنيين بالأمر”.

ورداً على أسئلة الصحافيين عن موضوع الهجرة في نهاية حدث إجتماعي في نابولي (جنوب) الاثنين، أضاف قائد الشرطة فرانكو غابرييللي، أن “الهجرة قضية معقدة تنطوي على مشاكل عديدة”. فـ”هناك مشكلة إدارة التدفقات، عمليات الإعادة والإندماج، لأن كثير من هؤلاء الأشخاص يبقون على التراب الوطني، بغض النظر عن الرغبة بإبعادهم أو عدم السماح لهم بالوصول”.

وذكر المسؤول الأمني “نحن نمثل الأداة التي يتم التدخل من خلالها في مجالين، هما إدارة التدفقات والإعادة إلى الوطن”، وذلك “وفقا لمدى تزويدنا بالأدوات اللازمة لتحقيق ذلك”. وفيما يتعلق بالتدفقات، فقد أشار إلى أن “الحكومة السابقة والحالية قد حصرتا المشكلة بمعنى الحد من نوع معين من التدفقات على الأقل”.

وأشار رئيس الشرطة في هذا السياق الى أن “هناك تدفقات تتم بطرق واضحة للغاية، بينما ينعدم هذا الأمر في تدفقات أخرى”، كما في حالة “من يدعون بالمتجاوزين، الذين يصلون بصورة مشروعة إلى البلاد، بتأشيرات سياحية أو بطرق مسموح بها ويظلون في حالة من السرية”. واختتم بالقول، إن “هذه أيضًا مشكلة تندرج في مسألة الهجرة غير القانونية”.