بلجيكا: جدل بشأن وجود أسلحة نووية أمريكية على أراضي البلاد

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – كشف تقرير صادر عن حلف شمال الأطلسي النقاب عن تواجد أسلحة نووية أمريكية على الأراضي البلجيكية.

وأشار التقرير الذي تم التطرق إليه في وسائل الاعلام المحلية، إلى تواجد رؤوس حربية نووية أمريكية بي 61، في قاعدة عسكرية شرق البلاد.

وطالما تكتمت الحكومات البلجيكية المتعاقبة على موضوع تواجد الأسلحة النووية الأمريكية على أراضي البلاد لسنوات طويلة.

وقال التقرير إن الولايات المتحدة الأمريكية عملت ضمن إطار حلف شمال الأطلسي على نشر 150 قطعة من السلاح النووي، خاصة قنابل من طراز بي 61 في عدة بلدان، منها بلجيكا، ألمانيا، إيطاليا، هولندا، وتركيا.

وقد أثارت هذه المعلومات جدلاً في الأوساط السياسية في البلاد، إذ عبر البرلماني الفيدرالي سامويل كوغولاتي من حزب الخضر، عن غضبه لغموض موقف السلطة التنفيذية في البلاد تجاه هذه المسألة لسنوات طويلة.

وقال: “لهذا السبب تطلب مجموعة الخضر نقاشاً عاماً ومعمقاً بهدف منع أي عملية تخزين لأسلحة نووية على أراضي البلاد”.

ودعا البرلماني الفدرالي الحكومة إلى التخلي عن هذه الأسلحة، وانهاء حالة الخداع السياسي التي دامت طويلاً.

هذا وقد دأب مسؤولو الأحزاب اليمينية الأعضاء في الائتلاف الحاكم على التأكيد على موقف المؤيد لنزع السلاح النووي.