رينزي: حكومة سالفيني ـ دي مايو تخدع البلاد وتعيقها

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
رئيس الوزراء الإيطالي ماتّيو رينزي

روما – قال رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق ماتّيو رينزي “أعتقد أن الجميع يدركون كم يسخر منا نائبا رئيس الوزراء. هذان اللذان يعيشان نهاية فترة المراهقة، يؤججان الغضب ويضيعان الوقت على البلاد”.

وأضاف رينزي في تصريحات متلفزة الثلاثاء، أن ماتّيو سالفيني ولويجي دي مايو “يكرران قول: كلا كلا، لاستقلالية المقاطعات، الضريبة الثابتة وخط القطارات فائقة السرعة، إننا في بلاد الحظر”، فـ”بينما تستمر الولايات المتحدة بالنمو، الصين بالتحرك وأوروبا بالمضي قدما، نحن نتشاجر في إطار لعبة أحزاب لا يريد أي أحد منها التخلي عن العرش”.

وتابع رئيس الحكومة الأسبق “لا أعتقد بإمكانية الوصول الى انفصال بين الرابطة وخمس نجوم”، فـ”يعلم الجميع جيدًا في الواقع أن لا أحد في البرلمان يريد الذهاب للتصويت، وأن سالفيني يواصل إطلاق التهديدات”، لكن “في النهاية، ما الذي فعله حقاً لتغيير الأمور حتى الآن؟”.

وشدد رينزي على ضرورة “مواجهة قضية الأموال الروسية، البالغة 49 مليون يورو، تناقضات دي مايو، وبقوة، لكنني أعتقد أن كل إيطالي يعلم أن الأمر لا يتعدى كونه مجرد إحياءً لطيش الأشهر الستة الأخيرة”.

وخلص السيناتور من الحزب الديمقراطي بالرد على السؤال: “نظراً لأن (رئيس الوزراء جوزيبي) كونتي سيتحدث الى مجلس الشيوخ غدًا، وربما يتحدث سالفيني أيضا. فهل ستتحدث أنت أيضا؟”، فقال “سنرى!”.