السفارة المصرية بدمشق تسفِّر عددا من مواطنيها العالقين بسورية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

Famiglia Egiziana

القاهرة ـ اعلنت الخارجية المصرية، الجمعة عن “نجاح البعثة المصرية في دمشق بالتنسيق مع المنظمة الدولية للهجرة، بإنهاء إجراءات ترحيل 11 مواطناً مصرياً مع عائلاتهم يوم امس”.

وأوضح القائم بأعمال البعثة المصرية في دمشق محمد ثروت سليم، أن “مجموعة المصريين الذين تم تسفيرهم هم عائلتان لمصريين متزوجين من مواطنتين سوريتين مع أطفالهم”، وأن “العائلة الأولى من حلب بالشمال السوري”، وقد “كانت البعثة المصرية تُتابع أوضاع العائلتين بشكل متصل، وأبدت الاستعداد لتسفيرهم إلى القاهرة متى رغبوا في ذلك”.

وأضاف أن “العائلة الثانية من مدينة درعا في الجنوب السوري، وقد تم إنهاء إجراءات سفرها كذلك بناء على طلبها من قبل البعثة، عقب اندلاع الاشتباكات مرة أخرى في الجبهة الجنوبية”.

تجدر الإشارة إلى أن المجموعة التي تم تسفيرها يوم الخميس هي الثالثة التي تقوم البعثة الدبلوماسية المصرية في دمشق بتسفيرها خلال العام الجاري، ويصل مجموع المصريين وعائلاتهم الذين قامت السفارة بإعادتهم الى البلاد 45 شخصاً.