مصادر برئاسة الوزراء الايطالية: لا فرضية لإستقالة الحكومة

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- نفت مصادر في رئاسة الوزراء الايطالية إمكانية تقديم رئيس الحكومة، جوزيبي كونتي، الاستقالة، وذلك تعليقاً على توجه الاخير  للقاء رئيس الجمهورية سيرجو ماتاريلا في مقر الرئاسة (قصر كويرينالي) في إجتماع مفاجئ وغير معلن بعد ظهر اليوم الخميس، غداة تفجر ازمة جديدة بين طرفي الائتلاف الحاكم في تصويت بمجلس الشيوخ حول جدوى مشروع خط القطارات فائقة السرعة للربط بين مديني تورينو الايطالية وليون الفرنسية، والمعروف إعلامياُ بــ تاڤ (Tav).

وقالت المصادر “لا توجد أي فرضية للاستقالة”، مشيرة إلى أن كونتي ذهب إلى الرئيس ماتاريلا لإحاطته عن الوضع السياسي بعد  الانقسام الذي شهدته قاعة مجلس الشيوخ بين قطبي الائتلاف الثنائي (حركة خمس نجوم-حزب الرابطة) الحاكم، حيث صوت برلمانيو حزب الرابطة، الذي يقوده ماتيو سالفيني، لصالح مقترحات، قدمتها قوى المعارضة، داعمة لخط السكك الحديدية، وأفشلوا  مقترحاً للحليف حركة خمس نجوم  يدعو لعدم المضي قدماً في المشروع.

وتحدث صحف إيطالية اليوم عن تأرجح موقف سالفيني بين فض الائتلاف مع شريكه في الحكم لويجي دي ماتيو، الرئيس السياسي لحركة خمس نجوم،  والدعوة لإنتخابات مبكرة في شهر تشرين الأول/أكتوبر القادم وبين المطالبة بتعديل للفريق الحكومي بإقالة ثلاثة وزراء “غير مرغوب فيهم” محسوبين على حركة خمس نجوم وهم وزير النقل والبنية التحتية، دانيلو تونينيللي ووزيرة الدفاع إليزبيتا ترينتا ووزير المالية جيوفاني تريا.