المستشار النمساوي: لسنا على استعداد لدفع ديون إيطاليا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أعلن المستشار النمساوي، سباستيان كورتز عن رفضه لدعوة إيطاليا تخفيف القواعد المالية الأوروبية، حيث تأتي إيطاليا في المرتبة الثانية، بعد اليونان، في مجموعة منطقة اليورو من ناحية حجم الديون السيادية.

وكتب المستشار النمساوي في تغريدة على منصة (تويتر) “لا يمكن أن تصبح إيطاليا يوناناً ثانية. على أي حال، نحن لسنا على استعداد لدفع ديون إيطاليا”. وأردف “نرفض رفضًا قاطعًا تخفيف قواعد ماستريخت كما طلبت إيطاليا. كما يُظهر النقاش الحالي مرة أخرى الحاجة إلى معاهدة جديدة للاتحاد الأوروبي تنص على فرض عقوبات في حالة انتهاك القواعد”، بل أن “عدم الامتثال لقواعد الدين العام يجب أن يؤدي تلقائيًا إلى فرض عقوبات”.

وكان رئيس الوزراء الايطالي، جوزيبي كونتي، قد شدد خلال خطابه أمام مجلس النواب قبل التصويت على الثقة في الحكومة، على الحاجة إلى “تحسين ميثاق الاستقرار والنمو الاوروبي وتطبيقه لتبسيط القواعد ودعم الاستثمارات التي تبدأ من تلك المرتبطة بالاستدامة البيئية والاجتماعية “.

ورفض كونتي الدعوات المشككة في المشروع الأوروبي واعتبر أنه “ينبغي علينا العمل داخل محيط الاتحاد الأوروبي وليس خارجه للبحث عن رفاهية الإيطاليين”.