سيناتور إيطالي: لندافع عن الديمقراطية في البرلمان الآن بعد وقف سالفيني

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لويجي تزاندا

روما – دعا سيناتور إيطالي يساري الى “الدفاع عن الديمقراطية في البرلمان الآن بعد وقف زعيم حزب الرابطة، وزير الداخلية السابق ماتيو سالفيني”، في إشارة الى إنهاء حضور هذا الأخير في الحكومة إثر انهيار تحالف (الرابطة ـ حركة خمس نجوم).

وأضاف عضو مجلس الشيوخ من الحزب الديمقراطي لويجي تزاندا في مداخلته خلال النقاش حول الثقة لحكومة كونتي الثانية، أن “الحكومة الجديدة ولدت على أساس اتفاق سياسي”، فـ”رئيس الوزراء ليس كاتب عدل، كما كانت الحال عليه في الحكومة السابقة”. معربا عن “الأمل الآن بأن يصف الرئيس كونتي نفسه بأنه رئيس شعبي لا شعبوي كما كان عليه قبل 14 شهراً”.

وتابع تزاندا، “نحن ندرك جيدًا صعوبة الالتزام الذي أمامنا: إذا نجحنا بالعمل بشكل جيد، سنضمن وقبل كل شيء انتمائنا الصحيح لأوروبا”، كما “سيكون تماسك أغلبية المجموعات البرلمانية أمرًا أساسيًا”، لأن “هذه الحكومة سيكون عليها أيضًا الرد على الهجمات ضد ديمقراطيتنا البرلمانية، وآمل أن تتأمل حركة خمس نجوم بهذا الأمر وتتصرف على أساسه”.

وخلص سيناتور الحزب الديمقراطي الى القول إن “هذه الحكومة ولدت أيضا للدفاع عن الديمقراطية التمثيلية. لقد تعاملنا مع غطرسة سالفيني، والآن دعونا نجعل ديمقراطيتنا البرلمانية أكثر كفاءة”.