البابا: عمال مستغلَون ونساء يجبرن على ممارسة الدعارة في مجتمعاتنا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال البابا فرنسيس “نحن نفكر في أفريقيا المستغلة”، لكن “دعونا نفكر بالكثير من العمال المستغلين في مجتمعاتنا”، فـ”استغلال المهاجرين في العمل بالمجال الزراعي، لم يبتكره الأفريقيون! بل ابتُكر في أوروبا”.

ورداً على سؤال من قبل الصحافيين أثناء رحلة العودة من أفريقيا أمس، حول موضوع حماية البيئة، الموضوع الذي أصر عليه في جميع الأماكن التي زارها خلال رحلته الرسولية الـ31، وسع البابا الخطاب ليشمل الاستغلال البشري أيضاً.

وذكر بيرغوليو أن “دفع ما يعادل ثلث المرتب المستحَق للخادمة المنزلية، لم يخترعه الأفارقة، خداع النساء واستغلالهن لممارسة الدعارة في وسط مدننا لم يخترعه الأفارقة، بل من قبلنا نحن أيضًا، من الجميع، حتى من جانبنا، هناك هذا الاستغلال الذي لا يشمل البيئة فحسب، بل الإنسان أيضًا، وهذا سببه الفساد”. واختتم محذِّراً: “لنهيئ أنفسنا لكل ما هو آتٍ”.