وزير خارجية إيطاليا: اكرام لذكرى ضحايا 11 أيلول والتزام بالسلام والأمن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لويجي دي مايو

روما – أعرب وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو عن اكرامه لذكرى ضحايا الهجوم على برجي مركز التجارة العالمي بنيويورك في 11 أيلول/سبتمبر 2001، مؤكدا الالتزام بالسلام والأمن.

وفي تغريدة على صفحة وزارة الخارجية بمدونة (تويتر) الأربعاء، أضاف دي مايو أنه “في الذكرى الثامنة عشرة للهجمات المأساوية التي وقعت في 11 أيلول/سبتمبر، نبدي مشاعر القرب من الشعب الولايات المتحدة وحكومتها”، اللذين “تربطنا وإياهما صداقة عميقة وتاريخية”.

من جانبها، قالت رئيسة مجلس الشيوخ الإيطالي إليزابيتا كازيلاتي، إنه “بعد 18 عامًا، تبقى صور الهجوم على البرجين التوأمين الرهيبة تفرض نفسها على ضمائر كل الديمقراطيات المعاصرة، وحثها لتكون حاملة لرسالة تؤمن بالسلام والتعايش والإخاء بين جميع شعوب العالم”.

وتابعت كازيلاتي “رسالة تؤكد القيمة الأساسية لحياة الإنسان بقوة، تفرض الحوار لمقاومة العنف، والتفاهم المتبادل ضد الكراهية والتعصب”. وخلصت إلى القول إن “المبادئ المطلقة التي يجب الدفاع عنها ، يجب أن يتم أيضًا من خلال الحرص الشديد على ضرورة حماية أمن المواطنين، حرياتهم وحقوقهم الأساسية دائمًا”.