مهاجرون قادمون من ليبيا: سجّانون بلا رحمة يضربوننا يومياً

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

باليرمو – قال مهاجرون قادمون من ليبيا إن “الظروف المعيشية داخل معسكر الإحتجاز الذي كنّا فيه، كانت قاسية للغاية، والسجانون بلا رحمة”.

وأضافت إحدى الضحايا الأخرى للمهاجرين الثلاثة الذين اعتقلوا فجر اليوم بتهمة خطف وتعذيب اللاجئين، “لم يكونوا يعطونا الطعام إلا مرة واحدة يوميًا، وبكمية غير كافية لسد جوعنا”، بينما “كان يتم ترشيد المياه على الرغم من عدم صلاحيتها للشرب على الإطلاق، وكنا نشرب الماء من صنبور الحمام”.

وكتب القضاة في مرسوم الاعتقال نقلا عن شهادة الضحية، “لقد تعرضنا للضرب كل يوم بوحشية من سجانينا”، وقد “كان السبب يرجع إلى حقيقة أننا علينا دفع فدية مقابل إطلاق سراحنا”، وقد “كانوا يعطوننا هاتفاً محمولاً ويرغموننا على الاتصال بأقاربنا لحثهم على دفع الأموال مقابل إطلاق سراحنا”، حيث “تمكنت من معرفة أن المبلغ المطلوب كان يقترب من 1000-1500-2000 يورو”.

وذكر الشاهد أنه “خلافا لذلك، نتعرض للضرب والتعذيب على يد سجانين بلا رحمة”، مبينا أن “رئيس السجانين يدعى أسامة وهو ليبي”، وهو “شخص بالغ، معضل، شعر رمادي ويرتدي ملابس مدنية، وكان يحمل مسدسات دائماً” وكان “يخضع لأوامره المباشرة كثير من السجانين”.