الرئيس الايطالي يأمل توصل مؤتمر برلين في أكتوبر القادم لحلول تسمح أخيراً بإستقرار ليبيا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- أعرب رئيس جمهورية إيطاليا، سيرجو ماتّاريلا عن الأمل بأن يشكل المؤتمر الوزاري للدول المعنية بالازمة الليبية، الذي سينعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك،  “خطوة مفيدة نحو مؤتمر برلين في شهر تشرين الأول/أكتوبر القادم”.

وقال ماتاريلا “نحن سعداء للغاية  بأن ألمانيا قد اتخذت مبادرة لعقد مؤتمر دولي في برلين في تشرين الأول/أكتوبر فيما يتعلق بالاوضاع في ليبيا وآفاقها ونأمل أن تكون مبادرة فرنسا وإيطاليا، الجانبية للجمعية العامة للأمم المتحدة في الأسابيع المقبلة،  خطوة مفيدة نحو مؤتمر برلين، لإيجاد حلول تسمح أخيرًا لهذا البلد أن يجد الاستقرار والوقف الفوري لإطلاق النار، وإستبعاد أي حل عسكري والتمكن من التوصل إلى تفاهمات (بين الليبيين)  من خلال عمل ممثل الأمين العام للأمم المتحدة، غسان سلامة”.

واضاف ماتاريلاً، في تصريح للصحفيين بعد إجتماع في روما جمعه بنظيره الألماني فرانك فالتر شتاينماير، “هذا يعني جهوداً متوافق عليها في أوروبا كي لا تؤدي الفوضى، التي إضطر المواطنون الليبيون لتحملها، إلى معاناة لهم وإلى فضاءات أكبر للمتاجرين بالبشر ومستوطنات لبؤر الإرهاب، مع مخاطر زعزعة الاستقرار لمنطقة شمال أفريقيا بأكملها”.