الخارجية الإيطالية: ننتظر تطورات في قضية ريجيني وسحب سفيرنا غير وارد

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
مقر وزارة الخارجية الإيطالية – قصر فارنيزينا

روما – أكدت وزارة الخارجية الإيطالية أن “من غير الوارد حاليا”، سحب سفيرها لدى القاهرة جامباولو كانتيني، وهي الخطوة التي طالب بها والدا جوليو ريجيني مرارًا وتكرارًا، إزاء غياب إجابات من مصر تؤكد حقيقة ملابسات وفاة الباحث.

وكان والدا ريجيني قد التقيا وزير الخارجية لويجي دي مايو، بمقر الوزارة، قصر (فارنيزينا) الذي قال: “لقد حان الوقت لتغيير الخطى والموقف، لأن المماطلة لم تعد مقبولة”، من جانب مصر.

وعلمت وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء من مصادر من (فارنيزينا)، بعد الاجتماع، أن “الاعتقاد السائد في الأوساط الدبلوماسية، أن سحب السفير سيهدد بإمكانية الحصول على نتائج أقل من تلك التي تم الحصول عليها حتى الآن”.

وخلصت المصادر الى القول إنه “في هذه المرحلة، من المتوقع حدوث تطورات ترتبط بتعيين نائب عام مصري جديد، بعد تقاعد وكيل النيابة نبيل صادق، الذي تابع القضية سابقاً”.

وكان الباحث الايطالي الشاب قد تعرض للاختطاف في الـ25 من كانون الثاني/يناير 2016، ثم وجدت جثته ملقاة على قارعة طريق بأطراف القاهرة وعليها آثار تعذيب، أوائل شهر شباط/فبراير التالي.