مجلس الامن: اللجنة الدستورية السورية بداية للعملية السياسية لإنهاء النزاع

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

نيويورك- أصدر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة  الثلاثاء بيانا رئاسيا رحب فيه باتفاق الحكومة السورية وهيئة التفاوض التابعة للمعارضة على إنشاء “لجنة دستورية متوازنة وذات مصداقية وشاملة للجميع، تتولى الأمم المتحدة تيسيرها في جنيف”.

ورأى بيان مجلس الامن أن إنشاء اللجنة الدستورية بـ”قيادة وملكية سورية”، يشكل “بداية العملية السياسية الرامية إلى إنهاء النزاع السوري وفقا لقرار مجلس الامن 2254، بما يلبي التطلعات المشروعة للسوريين كافة”.

هذا ونوه أعضاء المجلس بجهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة، غير بيدرسن، لـ”انخراطه الدبلوماسي من أجل وضع الصيغة النهائية للاتفاق بين الحكومة السورية والمعارضة على تشكيل اللجنة الدستورية، كما أكدوا دعمهم القوي لمبادرة بيدرسن والأمم المتحدة الداعية إلى عقد الاجتماع الأول للجنة الدستورية في جنيف بسويسرا، بحلول 30 تشرين الأول/أكتوبر الجاري”.