وزير الدفاع الإيطالي: سنمضي قدماً في صفقة شراء الـF-35

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
لورينزو غويريني

روما – قال وزير الدفاع الإيطالي لورينزو غويريني، إنه سيتم المضي قدماً في صفقة شراء مقاتلات (F-35) الأمريكية.

وكانت وزيرة الدفاع السابقة إليزابيتّا ترينتا قد “طلبت من الإدارات الفنية بالوزارة، التعمق بملف صفقة المقاتلات الأمريكية لإجراء تقييم دقيق”، مستدركة القول، “لكن من المستبعد القيام بعمليات شراء أخرى مستقبلياً”.

وفي مقابلة مع صحيفة (كورييري ديلا سيرا) الأربعاء، أكد الوزير غويريني الالتزام باحترام الاتفاقيات بشأن مقاتلات (F-35)، التي طمأن رئيس الوزراء جوزيبي كونتي، وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو بشأنها، خلال زيارة هذا الأخير لروما الأسبوع الماضي.

وأشار وزير الدفاع الى أن “تجديد أسطولنا الجوي يمثل ضرورة موضوعية لا يمكن تأجيلها”. مبينا أنه “في إطار الغالبية التي تدعم الحكومة، هناك آراء متعارضة حول صفقة (F-35)”، وبشكل خاص “داخل حركة 5 نجوم، وهي مناقشة أحترمها وأتفحصها بعناية، لكن لدي مهمة اتخاذ قرارات ترتبط ببعض النقاط الثابتة في إطار المصلحة القومية”.

وتابع الوزير المنتمي للحزب الديمقراطي “كما أن لدي مسؤولية ضمان فاعلية وكفاءة الأداة العسكرية من حيث الرجال والوسائل، بأرقام تلبي الاحتياجات التشغيلية، ويمكنني أن أؤكد أن مشاركة إيطاليا في برنامج F-35 تلبي هذه الأهداف وتمليها هذه الاحتياجات”.

وأشار وزير الدفاع الى أن “إن إيطاليا بلد موثوق به وذو مصداقية فيما يتعلق بالالتزامات الدولية التي تم التعهد بها، في تطابق تام مع نظام تحالفاتنا”، فـ”نحن نشارك في بعثات دولية برجال ونساء يبرزون في قدرتهم وكفاءتهم المهنية، وأريد شكرهم على ذلك دائمًا”.

وأوضح غويريني أن “المساهمة في برنامج (F-35) علامة ملموسة لموثوقيتنا، دون إغفال العوائد من الناحية الاقتصادية أيضاً”، مشيراً إلى مصنع كاميري في نوفارا (مقاطعة بييمونتي ـ شمال) “وهو المركز الأوروبي الذي اختير مكاناً رئيسياً لتجميع وصيانة الطائرات في المنطقة الأورومتوسطية بأكملها”، والذي “نهدف إلى توسيع طاقته الإنتاجية”.

وخلص وزير الدفاع الى القول “ثم أن علينا ألا نغفل جميع الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم التي تدور حول إنتاج وصيانة مقاتلات (F-35)”.