قلق أوروبي بشأن أنباء عن “توغل” تركي في الأراضي السورية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – عبر الاتحاد الأوروبي عن شعوره بـ”القلق” من الأنباء الواردة بشأن بدء القوات التركية بدخول شمال شرقي سورية.

وأوضح المفوض الأوروبي غينتر أوتينغر، أن المؤسسات والعواصم الأوروبية تخشى بالفعل من التصعيد في هذه المنطقة و ما سينتج عن ذلك تدهور للوضع.

وأكد أوتينغر أن المفوضية الأوروبية قد ناقشت الأوضاع في شمال شرق سورية خلال اجتماعها الأسبوعي صباح اليوم، حيث تم التأكيد على الموقف الأوروبي الثابت من الأزمة السورية.

وأكد أن الأزمة السورية ستبحث مجدداً خلال القمة الأوروبية المقررة الأسبوع القادم في بروكسل.

ويذكر أن الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد فيديريكا موغيريني ستدلي بتصريحات اليوم باسم الدول الـ28 الأعضاء في التكتل حول التحرك التركي أمام أعضاء البرلمان الأوروبي.

وكان الاتحاد الأوروبي قد عبر أكثر من مرة خلال الأيام القليلة الماضية عن قلقه تجاه قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سحب قوات بلاده من شمال شرق سورية، ما يمنح انقرة ضوءاً أخضر لتنفيذ عملية عسكرية هناك.

ويخشى الاتحاد الأوروبي من آثار التحرك التركي الذي سينسف كل جهود السلام الرامية لحل الأزمة السورية سياسياً،  حيث قالت المتحدثة بإسم موغيريني في تصريح سابق “نناشد ضامني آستانة، ومنهم تركيا، منع تفجر الأوضاع” في المنطقة.