مفوضة أوروبية: نريد الحوار مع الأمريكيين حول قضية ايرباص

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
سيسيليا مالمستروم

بروكسل – عبرت المفوضة الأوروبية المكلفة شؤون التجارة سيسيليا مالمستروم عن قناعتها بضرورة الاستمرار في حث الولايات المتحدة الأمريكية على العودة للحوار بشأن النزاع القائم حول المساعدات “غير القانونية” المقدمة لشركة صناعة الطائرات ايرباص.

وتهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم جمركية على جملة بضائع مستوردة من دول الاتحاد، بحلول يوم 18 الشهر الجاري، بسبب المساعدات غير القانونية المقدمة أوروبياً لشركة ايرباص.

وعبرت مالمستروم عن قناعتها بأن الولايات المتحدة، مسلحة بحكم من منظمة التجارة العالمية، تستطيع فرض الرسوم الجمركية، لكن “الأفضل هو البحث عن حل مشترك، فالتعرفة الجمركية أمر غير جيد للاقتصاد، للشركات والمستوردين وهذه هي رسالتنا لواشنطن”، حسب كلامها.

وأقرت المسؤولة الأوروبية، في مؤتمر صحفي عقدته في بروكسل اليوم، بأن الرسائل “الإيجابية” التي ترسلها بروكسل لم تلق أي صدى حتى الآن، مؤكدة أن الاتحاد سيستمر في حث واشنطن على العودة للحوار وتجنب التصعيد.

ويسعى الأوروبيون لفتح حوار مع الولايات المتحدة وباقي الأطراف للتوصل إلى معايير دولية مشتركة لمساعدات الشركات، باعتبار أن الكثير من الدول تقدم دعماً مالياً لقطاع الطيران المحلي.

وتجري الدوائر المتخصصة في المؤسسات الأوروبية العديد من التحركات لدى عواصم الدول الأعضاء للتحضير للتعامل مع أي وضع جديد واتخاذ موقف موحد في حال نفذت واشنطن تهديداتها.

ورداً على سؤال حول “انتقام أوروبي” محتمل، أوضحت مالمستروم أن الاتحاد لن يتخذ أي إجراء يتناقض مع نظم منظمة التجارة العالمية أو مع نظمه الخاصة.

ويكرر المسؤولون الأوروبيون بأنهم لن يبقوا مكتوفي الأيدي في حال فرضت الولايات المتحدة الرسوم الجمركية.