مستشار بالديوان الملكي السعودي: على إيران احترام مبدأ عدم التدخل إذا كانت تريد الحوار

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رأى المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، عبد الله بن عبد العزيز الربيعة أنه “يتعين على إيران إظهار الجدية والبدء في احترام مبدأ عدم التدخل” إذا كانت تريد بدء حوار مع المملكة العربية السعودية.

وقال الربيعة الذي يزور روما حاليا، في تصريح لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء، على هامش مؤتمر (دعم الشعب اليمني)، بشأن إعلان وزير الخارجية الايراني الاستعداد للذهاب إلى السعودية لحل الخلافات بين الرياض وظهران،  “أولا وقبل كل شيء نحن منزعجون حقا من التصعيد الأخير.  كانت هناك هجمات في المنطقة على ناقلات النفط وحتى في المملكة العربية السعودية وكل الدلائل تشير إلى تورط إيران”.

وأردف “قبل الجلوس للتفاوض، يجب على الإيرانيين التوقف عن التدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة”،  مؤكدًا أن “الجميع يعلم أن إيران تتدخل في الشؤون الداخلية لليمن ولبنان وسورية والعراق”.

وكان الربيعة قد عقد في وقت سابق لقاءً مع وكيل وزارة الدفاع في الحكومة الإيطالية أنجيلو توفالو، حيث قدم -حسبما أفادت وكالة الانباء السعودية- “لمحة عن الجهود الإنسانية للمملكة ممثلة بالمركز ودوره اللافت في خدمة المحتاجين ودعم الفقراء وحماية المدنيين وتسهيل دخول المساعدات الإنسانية والتجارية، ومنه ما يتم تقديمه للأشقاء اليمنيين داخل اليمن وخارجها في الصومال وجيبوتي والمملكة”.

ونقلت الوكالة عن المسؤول الايطالي “الإشادة بالعلاقات المتميزة التي تربط بين المملكة وبلاده” منوهًا بـ”أعمال المركز المتنوعة في المجالات الإغاثية والإنسانية”.