دي مايو: العدوان التركي يعرض أمن إيطاليا وأوروبا للخطر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- رأى وزير الخارجية الايطالي، لويجي دي مايو، في إشارة إلى عملية (نبع السلام) العسكرية التركية في شمال سورية، أن “عدوان تركيا يعرض أمن إيطاليا والاتحاد الأوروبي بأكمله للخطر، لأن المقاتلين الأجانب يمكنهم أن يصبحوا طلقاء أو أنهم بالفعل يتمتعون بالحرية الان”.

وقال في معرض رده في جلسة إحاطة أمام مجلس الشيوخ الاربعاء على أسئلة البرلمانيين حول الوضع في سورية، “ذلك العدوان التركي  هو عدوان غير مبرر، والذي يميل إلى تحقيق هندسة عرقية غير مقبولة”،  في إشارة إلى تغيير ديموغرافي محتمل في المناطق التي يتواجد فيها الاكراد في الشمال السوري.