حماس: الرد على رسالة عباس بشأن الانتخابات خلال يومين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

رام الله- غزة- قالت حركة (حماس) إنها سترد بعد يومين على اقتراح للرئيس الفلسطيني محمود عباس بشأن إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية.

وقد سلم رئيس لجنة الانتخابات العامة الفلسطينية حنا ناصر، يوم الأحد، الحركة رسالة مكتوبة موجهة من الرئيس عباس إلى لجنة الانتخابات، والى اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير والمكتب السياسي لـ (حماس) حول رؤيته بإجراء انتخابات عامة في الضفة الغربي، بما فيها القدس، وقطاع غزة على قاعدة احترام نتائج الانتخابات، والسير قدما نحو الشراكة الوطنية الكاملة، واستعداده لعقد حوار بين الفصائل بعد اصدار المرسوم الرئاسي الخاص بالانتخابات التشريعية والرئاسية ضمن تواريخ محددة.

وتطالب حركة (حماس) أن يكون الحوار بين الفصائل قبل إصدار المرسوم الرئاسي وهو ما ترفضه حركة (فتح)، التي يقودها الرئيس الفلسطيني.

وقالت (حماس) الخميس،  إنه “إستمرارًا للأجواء الإيجابية المتعلقة بإجراءات الانتخابات، وحرصًا من قيادة الحركة على استمرار المشاورات على قاعدة إنجاح الانتخابات، وتوفير كل معايير النزاهة والشفافية في جو من الحريات والضمانات الكفيلة بنجاح العملية الانتخابية، فقد بدأت قيادة الحركة صباح هذا اليوم  سلسلة مشاورات مع الفصائل الفلسطينية وقوى المجتمع المدني كافة، وستستمر هذه المشاورات خلال اليومين القادمين وصولًا لما يحقق مصلحة شعبنا، ويعبر عن إرادتهالقوية في إجراء الانتخابات”.