مساعدات إنمائية أوروبية لليمن

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – تبنت المفوضية الأوروبية اليوم قراراً بتخصيص حزمة مالية قدرها 79 مليون يورو لدعم اليمن، الذي يعيش صراعاً عسكرياً أدى لأسوأ أزمة إنسانية غير مسبوقة منذ عام  2015.
وستخصص هذه الأموال لدعم مشاريع إنمائية في قطاع الخدمات العامة والمساعدة على خلق فرص عمل للسكان المحليين.
ويريد الأوروبيون مساعدة السكان المحليين على الاستمرار في مقاومة مناخات العنف، ومن هنا ضرورة إضافة شق إنمائي على المساعدات الإنسانية الأوروبية المقدمة لهذا البلد.
وتهدف الحزمة المالية المعلن عنها اليوم إلى تقديم خدمات صحية والتعليم وتوفير المياه الصالحة للشرب بوصفها كلها عناصر تساعد على خلق ظروف حياة “طبيعية”.
ويقول المفوض الأوروبي المكلف شؤون التنمية نيفن مميكا، أن المساعدات الموجهة لليمن ستساند عمل المجالس المحلية عبر دعم قدرتها على الإدارة، حيث “نريد أيضاً تحفيز القطاع الخاص، خاصة الأعمال المتناهية الصغر والتي تتركز في البلاد على قطاع الزراعة”، وفق كلامه.
وكان الاتحاد الأوروبي قد رحب بالاتفاق الموقع في الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي، مشيراً إلى أنه خطوة أولى نحو الاستقرار في هذا البلد