إيطاليا: كونتي يترقب لقاء رئيس مجموعة أرسيلور-ميتال بشان أزمة مصنع للصلب

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- نفى رئيس الوزراء، جوزيبي كونتي تراجع مجموعة أرسيلور-ميتال الهندية-الاوروبية عن شراء مصنع (إيلفا) السابق للحديد والصلب، وهو الاكبر على المستوى الاوروبي، بسبب عدم تمرير البرلمان الايطالي لدرع الحماية القانونية يجنب المجموعة التعرض لخطر المساءلة الجنائية.

وقال كونتي، في حديث مع إحدى قنوات التلفزة العامة مساء الخميس بشأن هذه الازمة والتي تهدد بفقدان 10 آلاف وظيفة عمل، “درع الحماية من الملاحقات ليس المشكلة الحقيقية.  لقد وضعناه على طاولة التفاوض. ومع ذلك، قيل لنا أن المشكلة هي أن الخطة (لإعادة التأهيل) ليست مستدامة اقتصاديًا”، في إشارة إلى حجم العمالة الحالي في مصنع (إيلفا)  بمدينة تارانتو (جنوب شرق).

وبشأن إمكانية تأميم المصنع، أجاب كونتي “نحن نقوم بالفعل بتقييم جميع البدائل الممكنة، ولكن  لا معنى لهذا الحديث الآن. نحن ننتظر إجابة من السيد نيفاس ميتال، الذي أود مقابلته خلال الساعات القليلة القادمة”.  ولكنه أضاف “إذا لم تحقق طاولة المفاوضات نتائج مثمرة، فهذه معاييرنا: حماية الاستثمارات الانتاجية وخطة بيئية وحماية مستويات التوظيف… الأهداف هذه، لنرى ما هي أفضل الأدوات للوصول إليها”.