عسكري إيطالي: رجالنا لم يأخذوا العِبر من أحداث الناصرية

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
ليوناردو تريكاريكو

روما – قال عسكري إيطالي، إن رجال قواتنا المسلحة لم يأخذوا العِبر من ما حدث الناصرية.

هذا وتمرّ يوم غد، ذكرى الهجوم الذي تعرضت القوة الإيطالية المرابطة في مدينة الناصرية (جنوب العراق) في 12 تشرين الثاني/نوفمبر 2003، والذي راح ضحيته 19 إيطالياً: 12 عنصراً من الدرك (كارابينييري)، خمسة من الجيش واثنين من المدنيين، بالإضافة الى 9 عراقيين.

وفي هذا السياق، أضاف رئيس أركان سلاح الجو السابق، الجنرال ليوناردو تريكاريكو في تصريحات لمجموعة (أدنكرونوس) الإعلامية الإيطالية الاثنين، غداة الهجوم قرب كركوك ـ شمال العراق أمس، الذي جُرح فيه خمسة جنود إيطاليين، أن “هناك دروساً لم يتم تعلمها، أولاً وقبل كل شيء”، تلك الخاصة بـ”الضمانات الوظيفية لجنودنا في الخارج”.

وأوضح أن “الحكم على سلوك عسكريينا خارج البلاد يتم بموجب القوانين المعمول بها وقت السلام، وهذا يعرضهم لمشاكل جانبية كبيرة، كونهم لا يتمتعون بحماية القانون”، واختتم مذكراً بأن وضع العراق “ليس سلامًا، وليس حربًا أيضا”، بل إنه “يشهد حالة طوارئ لا يمكن تطبيق قوانين زمن السلم فيها”.