إيطاليا تحذر من إستمرار الصراع الليبي وتتعاون مع ألمانيا لإنجاح مؤتمر برلين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- حذر المجلس الاعلى للدفاع في إيطاليا من “عواقب أشد خطورة على الوضعين الاجتماعي والأمني ​​في ليبيا” مع  “إستمرار المواجهة بين الفصائل المتحاربة” هناك بين حكومة الوفاق الوطني، المعترف بها أممياً، وقوات الجنرال خليفة حفتر التي تحظى بدعم مجلس النواب في طبرق.

وأشار المجلس الاعلى للدفاع، الذي إلتئم مساء أمس الاثنين في العاصمة روما، برئاسة رئيس الجمهورية سيرجو ماتاريلا، إلى أنه بناء على تحليل للإجراءات الدبلوماسية الجارية ومواقف الجهات الفاعلة المحلية والدولية، هناك “حاجة للتغلب على القضايا الحرجة التي تمنع استئناف الحوار” بين طرفي الصراع المسلح في ليبيا.

يشار إلى أن رئيس الوزراء الايطالي، جوزيبي كونتي والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أكدا خلال مؤتمر صحفي مشترك في روما مساء أمس على “الحاجة في ليبيا إلى وقف سريع لإطلاق النار”. وأعلن كونتي أن إيطاليا وألمانيا “تعملان على ضمان التوصل إلى نتيجة إيجابية من مؤتمر برلين”، وقال “ستبذل كل جهد ممكن لتسريع تحقيق الاستقرار” في ليبيا.