برلمانية إيطالية معارضة تطالب وزير الخارجية باستدعاء السفير الصيني

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – طالبت برلمانية إيطالية معارضة وزير الخارجية لويجي دي مايو باستدعاء السفير الصيني لدى روما، لتوضيح تصريحات أطلقها المتحدث باسم السفارة الصينية.

واضافت زعيمة حزب التحالف الوطني ـ إخوة إيطاليا، جورجا ميلوني في تصريحات الجمعة، أن “التصريحات التي أدلى بها الناطق باسم السفارة الصينية في إيطاليا حول المبادرة التي نُظمت أمس في مجلس الشيوخ، واشترك فيها (إخوة إيطاليا) أيضا، مع أحد قادة احتجاج هونغ كونغ، جوشوا وونغ، لا تطاق”.

وتابعت ميلوني “نحن مندهشون من الغطرسة والجرأة التي سمحت الممثلية الدبلوماسية لبكين لنفسها من خلالها، بمقاطعة مبادرة لمجموعة من البرلمانيين الإيطاليين، والتي وصفتها بأنها غير مسؤولة”.

وأعلنت زعيمة حزب أخوة أيطاليا، أنها تطلب “رسمياً من رئيسي مجلسي النواب والشيوخ روبيرتو فيكو وإليزابيتّا كازيلاتي، أن يُسمعا صوت البرلمان الإيطالي فورًا، دفاعًا عن الحق المقدسي لدى النواب والشيوخ بالتعبير عن أفكارهم الخاصة وتنظيم المبادرات التي يريدونها”.

وخلصت ميلوني الى القول “نطلب من الحكومة الإيطالية، وبشكل خاص وزير الخارجية (لويجي) دي مايو، استدعاء السفير الصيني على الفور، للتذكير بأن إيطاليا دولة ديمقراطية، على العكس من النظام الصيني القاتل للحريات”.