إدانة أممية لإستهداف موظفي إغاثة بدولة جنوب السودان

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

جنيف- أعربت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة عن إدانتها بشدة لحادث استهداف إحدى وكالات المساعدة الدولية في دولة جنوب السودان، الذي وقع قبل يومين.

وصرح المتحدث باسم المفوضية في جنيف، أندريه ماهيستش، في إفادة للصحفيين في قصر الأمم بأن رجالا مسلحين استهدفوا هذا الأسبوع إحدى وكالات المساعدة الدولية في جنوب السودان.

وقال ماهيستش إن مفوضية اللاجئين دعت “إلى رفع مستوى الحماية لعمال الإغاثة في جنوب السودان” في أعقاب هذا الحادث.
حسب المتحدث، فإن الهجوم المروع وقع في صباح يوم الأحد، مطلع كانون الأول/ديسمبر، عندما اقتحم مسلحون مجمعا لمنظمات غير حكومية في بلدة بونج الواقعة في محافظة مابان في أعالي النيل، و”اعتدوا بشكل خطير على الموظفين وأخذوا ممتلكاتهم”.

وقال إن المفوضية تدين “بشدة هذا العمل غير المبرر ضد عمال الإغاثة الذين كانوا هناك لتحسين حياة اللاجئين والمواطنين من الفئات الضعيفة في جنوب السودان”.

ووفق مفوضية شؤون اللاجئين،  شهدت الأشهر القليلة الماضية زيادة في الهجمات على عمال الإغاثة في البلاد، ويأتي هذا الحادث الأخير  بعد شهر واحد فقط من “مقتل ثلاثة من موظفي الأمم المتحدة العاملين في منطقة الاستوائية الوسطى في جنوب السودان”.