زعيم الحزب الديمقراطي الايطالي، رغم إستبعاده سقوط الحكومة: البديل هو الانتخابات

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
نيكولا تزينغاريتّي

روما- رأى الامين العام للحزب الديمقراطي، نيكولا تزينغاريتّي أن الخيار الوحيد في حال سقوط الحكومة، وهي فرضية إستبعدها، هو عودة الناخبين إلى صناديق الاقتراع في إنتخابات برلمانية مبكرة.

وأضاف زعيم الحزب الديمقراطي، شريك  حركة خمس نجوم في الائتلاف الحاكم، في مقابلة مع صحيفة كورييري ديلا سيرا الجمعة “حسناً فعلنا بتشكيلنا لهذه الحكومة، ولكن الانتخابات ستكون نتيجة حتمية” في حال إنهيارها.

وأعلن تزينغاريتّي أنه “على قناعة تامة بتوفر شروط  للمضي قدمًا، لكننا بحاجة إلى إرادة سياسية مشتركة” بين طرفي الإئتلاف الحاكم.

ووصف زعيم الحزب الديمقراطي رئيس وزراء الحكومة جوزيبي كونتي بأنه أثبت أنه “رئيس جيد للجهاز التنفيذي ولا يتعين ممارسة ضغوط عليه”.

وبشأن تصريحات زعيم حزب (إيطاليا حية)، ماتيو رينزي، الذي إنشق عن الحزب الديمقراطي، والتي حملت ما اعتبره البعض تهديدات بإسقاط الحكومة بسحب دعمها برلمانياً، قال تزينغاريتي “على حزب رينزي أن يختار فيما إذا كان سيبقى داخل المعسكر التقدمي الديمقراطي أم لا”.