إيطاليا: أكثر من 20 ألف عسكري يشاركون بمهمات في الخارج

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قالت القوات المسلحة الإيطالية، إن الجيش الإيطالي كفل خلال العام الماضي التزامه بجميع العمليات التي تمت تحت مظلة الأمم المتحدة وحلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي، التي تساهم فيها إيطاليا.

وأضاف بيان لهيئة الدفاع الخميس، أنه، فضلا عما سلف ذكره، فإن عسكريينا، أكدوا في الوقت نفسه حضورهم على التراب الوطني من خلال عملية (طرق آمنة)، التي تهدف إلى ضمان أمن المناطق الحضرية الإيطالية الكبرى”.

وذكر البيان أن “أكثر من 20 عسكري تم تسخيرهم على مدار العام”، في العمليات المختلفة، وأن “هناك 8400 جندي آخرين على استعداد دائم على المستوى الوطني، تم تدريبهم وتهيئتهم للعمل حيثما دعت الحاجة”.

وأوضح البيان أنه “كجزء من البعثات الدولية، أبقى الجيش على قيادة العمليات في لبنان، أفغانستان، كوسوفو والصومال”، حيث “تم تناوب قيادات الوحدات القتالية الكبيرة المهام على مستوى اللواء في الجيش الإيطالي”.

واشار بيان الدفاع الى أنه “على وجه الخصوص، تولى لواء (آرييتي) المدرع قبل بضعة أيام، قيادة الكتيبة في أفغانستان، بالتناوب مع لواء (بوتسوولو من فريولي)”، بينما “حل لواء (غراناتييري)، محل لواء (أوستا)، في المسؤولية عن قطاع غرب بعثة يونيفيل التي تقودها إيطاليا في لبنان”.

وقال البيان إن “جيشنا يشارك على الصعيد الوطني أيضًا في 54 مدينة من خلال عملية (طرق آمنة)، حيث يعمل الى جانب قوات الشرطة في مكافحة الجريمة والإرهاب، من خلال الدوريات المتنقلة ومراقبة المواقع الثابتة ذات الأهمية الخاصة”.