جينتيلوني: أول أخطار فيروس كورونا يقع على الاقتصاد الأوروبي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – قال المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية باولو جينتيلوني، إن الوباء الذي يسببه فيروس كورونا الجديد الذي تم تحديده في الصين، وانتشاره اليوم يمثل “الخطر الأول” بالنسبة لآفاق اقتصاد الاتحاد الأوروبي.

وفي معرض تقديمه للتوقعات الاقتصادية الشتوية في بروكسل، الخميس، أضاف جينتيلوني أن “تأثير المرض على الصحة العامة وحياة البشر والنشاط الاقتصادي لا يزال غير مؤكد”، نظرا لأن الأمر “سيعتمد إلى حد كبير على مدة تفشي الوباء وعلى تدابير الاحتواء التي سيتم نشرها والتدابير التي اتخذتها الصين”.

وأشار المفوض الأوروبي إلى أن “أي تقييم يخضع إلى قدر كبير من عدم اليقين. وافتراضنا التقني هو أن الفيروس سيؤثر على الناتج المحلي الإجمالي للصين بشكل أساسي في الربع الأول من عام 2020، مع تأثيرات عدوى عالمية منخفضة نسبيًا”.

وخلص جينتيلوني إلى القول إن “هذا افتراض وليس تنبؤاً”، والذي “من الواضح أنه عرضة لمخاطر الهبوط، إذا استمر الوباء لفترة أطول، أو ازداد سوءًا”.