نتنياهو بعد غارات دمشق: ربما كان السلاح الجوي البلجيكي

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

القدس – رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو التعليق رسميا على تقارير عن تنفيذ إسرائيل غارات على موقع قرب مطار دمشق في ساعة متأخرة من مساء أمس.

وقال نتنياهو اليوم لإذاعة حيفا، “لا أعلم ما الذي جرى الليلة الماضية ربما كان السلاح الجوي البلجيكي”. لكنه جدد التصميم “على منع إيران من التموضع عسكريا في سورية مهما كان الثمن”، وقال “نحن نتحرك بصورة علنية وسرية”.

وسبق للجيش الإسرائيلي أن أعلن مسؤوليته عن تنفيذ مئات الغارات على أهداف إيرانية في سورية خلال السنوات القليلة الماضية.

وأعلنت إسرائيل إغلاق المجال الجوي في مرتفعات الجولان أمام الرحلات المدنية فوق 5 آلاف قدم بدءا من اليوم ولمدة أسبوع.