المفوضية الأوروبية: اتصالات مكثفة مع إيطاليا بشأن فيروس كورونا

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

بروكسل – أعلنت المفوضية الأوروبية أن البعثة المكونة من خبراء منظمة الصحة العالمية والمركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومنظمة الصحة العالمية ستتوجه غداً إلى روما لبحث تطورات وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19 ) في إيطاليا.

ورغم الشعور بالقلق مما يجري في إيطاليا، دعت المفوضية لعدم الاستسلام للرعب خاصة وأن عدد الإصابات في دول الاتحاد قليلة نسبياً.

وتصف المفوضية مشكلة كوفيد 19 بالمعقدة، مشيرة إلى أن الأمر ينطوي على أوجه وجوانب مختلفة يتعين التعامل معها والتنسيق بشأنها بين مختلف الدول والمؤسسات داخل الاتحاد وعلى المستوى الدولي.

هذا وأكدت المتحدثة باسم المفوضية أن بروكسل تثمن التحركات الإيطالية لمواجهة كورونا فيروس، حيث “نعمل على تنسيق كافة الإجراءات، ولكن لا نتدخل في الإجراءات الفردية لكل دولة”، حسب كلام دانا سبنانت.

ونفت المفوضية تلقي أي إخطار من أي دولة بشأن إغلاق الحدود بين الدول، وسط شائعات برغبة فرنسا بإغلاق حدودها مع إيطاليا.

كما استبعد الجهاز التنفيذي الأوروبي أن يتم إصدار توصيات بتعليق الرحلات الجوية أو تنظيم أي رحلات إجلاء للرعايا الأوروبيين من إيطاليا.

وفي سياق متصل، أكدت المفوضية الأوروبية أن طواقهما وموظفيها العائدين من الصين وهونغ كونغ ومكاو، يستطيعون العمل من منازلهم لمدة 14 يوماً،  بينما “لا ينطبق الأمر حتماً على إيطاليا”، حسب المتحدثة.

هذا و لا زال اجتماع اللجنة الصحية الأوروبية، والتي تضم مختصين من الدول الأعضاء جارياً في بروكسل لمزيد من التنسيق.