مسؤول إيطالي: غالبية مصابي فيروس كورونا يتعافون

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما- دعا منسق فرقة العمل الإيطالية لفيروس كورونا المستجد مع المنظمات الصحية الدولية، فالتر ريتشاردي، إلى إعادة تقييم خطر الفيروس منوها بأن “غالبية المصابين يتعافون”.

ورأى المسؤول الايطالي، خلال مؤتمر صحفي بمقر هيئة الدفاع المدني بالعاصمة روما،  أن تأكيد  322 إصابة بالفيروس في إيطاليا، معظمها في محافظة لودي ومحيطها بؤرة تفشي الفيروس بإقليم لومبارديا (أكثر من 230 حالة) “تسبب قلقاً مشروعاً  ولا يجب التقليل من أهميته، ولكن يجب وضع المرض ضمن إعتبارات صحيحة: فمن بين كل 100 مريض، 80 منهم يتعافون تلقائياً، بينما هناك 15 يعانون من مشاكل خطيرة ولكن يمكن تداركها في إطار النظام الصحي”. وأردف “5 من مائة حالتهم خطرة،  يتوفى 3 منهم”.

وقال ريتشاردي “علاوة على ذلك، تعلمون جيداً أن جميع الأشخاص المتوفين (10 ضحايا، وفق آخر حصيلة أعلنتها السلطات) كانوا يعانون مسبقاً من ظروف صحية في غاية الخطورة “.