دي مايو: تم حل مشكلة الكمّامات فالدبلوماسية تنقذ الأرواح أيضاً

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي لويجي دي مايو، إن مشكلة نقص الكمّامات الوقائية قد تم حلها، لذلك، فالدبلوماسية تنقذ الأرواح أيضاً.

وفي مقابلة مع صحيفة (إل فاتّو كووتيديانو) الإيطالية الثلاثاء، أضاف الوزير دي مايو أن “إيطاليا تحتاج إلى 100 مليون كمامة شهريًا و10 آلاف جهاز تنفس، وفقًا للتوقعات الخاصة بتطورات انتشار فيروس كورونا”.

وتابع وزير الخارجية، أنه “لسد هذه الحاجة، قمنا بإبرام عقد مع الصين للحصول على 20 مليون كمامة أسبوعيًا، كدفعة أولى تشتمل على 100 مليون قطعة”. وذكر أن “العقد قابل للتوسيع، وهو ما نعمل عليه، وأثناء الانتظار، سيتم التبرع بـ3 ملايين كمامة و200 جهاز لتهوية الرئة من الصين”.

وذكر رئيس الدبلوماسية الإيطالية أنه “قمنا من ثم برفع الحظر عن حمولات أوقفتها بلدان عديدة، من تركيا إلى جمهورية التشيك مرورا برومانيا ومصر”. وأوضح أن “الشحنات توقفت بعد تدخل وكالات الجمارك”، وذلك “أما لأن العديد من الدول تمنع تصدير المواد الطبية، وهو أمر فعلناه نحن أيضًا”.

وخلص دي مايو الى القول “لكن لتصحيح ذلك، اتصلت بنظرائي في البلدان المذكورة، وفي العديد من الحالات لم يكونوا يعرفون حتى بوقف هذه المواد”. وقال إنهم “في المقابل طلبوا المساعدة إذا وجدوا أنفسهم في وضعنا”.