منظمة إنسانية تطالب بربط المساعدات الأوروبية لإيران بإطلاق السجناء السياسيين

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء
طاهر جعفري زاد

روما – قالت منظمة إنسانية إيرانية “نطالب بأن يربط البرلمان الأوروبي مبلغ الـ20 مليون يورو المخصص لمساعدة إيران لمواجهة طوارئ فيروس كورونا بالإفراج عن جميع السجناء لأسباب سياسية، دينية وعرقية”.

وفي مناشدتها التي تضمنتها رسالة موجهة لوزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، أكد طاهر جعفري زاد، رئيس منظمة (Neda Day) غير الحكومية، الناشطة في الدفاع عن حقوق الإنسان بالجمهورية الإسلامية أنه “متفق مع حقيقة أن يرفع المجتمع الدولي العقوبات عن إيران، لكننا نعتقد أن من المهم تسليط الضوء على بعض الأمور”.

وتابع جعفري زاد “قبل أيام قليلة، ونظرا لأن الحكومة الإيرانية لا تهتم بصحة الناس بما فيه الكفاية، طلبت بعض الجمعيات الإيرانية العاملة في أوروبا من منظمة أطباء بلا حدود التدخل في البلاد. لكن النظام لم يسمح بدخول رجالها والمواد التي أحضرتها معها، على الرغم من أنها كانت تعلم أن كل شيء ينقص في إيران”.

وتابع “بالفعل، طلب ممثلو الحكومة الإيرانية من أطباء بلا حدود التبرع بالمال”. واختم بالقول “نعلم أن الأموال القادمة من البرلمان الأوروبي والهيئات الدولية ستستخدم فقط للإبقاء على الحركات الجهادية التي تخدم النظام”.

هذا وتحمل منظمة (Neda Day) اسم الموسيقية والصحافية الإيرانية ندى أغا سلطان، التي لقيت مصرعها خلال احتجاجات في طهران عام 2009.