كونتي: تحركنا ضد فيروس كورونا قبل أي بلد آخر

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء

روما – قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبّي كونتي، إن “الحكومة قد تحركت بتصميم صارم وبسرعة مطلقة، وأعدت قبل أي بلد آخر التدابير الوقائية القصوى”، لمواجهة حالة طوارئ تفشي فيروس كورونا.

وأضاف رئيس الحكومة، خلال جلسة إحاطة أمام مجلس الشيوخ، حيث أعاد قراءة مداخلة أمس في مجلس النواب بشأن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة حول حالة طوارئ (كوفيد 19)، أنه “منذ 22 كانون الثاني/يناير، وقبل وقت طويل من إعلان منظمة الصحة العالمية حالة طوارئ دولية للصحة العامة في 30 كانون الثاني/يناير، اتخذنا تدابير وقائية عديدة”.

وتابع كونتي “إن معركتنا لا تعرف حدودا، بل تجري من الشمال إلى الجنوب”. وأكد القول: “نحن نركز على الشمال، حيث انتشار الفيروس أكثر قوة”، لكن “الاهتمام عند أقصى حدوده في الجنوب أيضاً”.

وخلص رئيس مجلس الوزراء الى القول إن “المواءمة والتناسب هما المبدئين اللذين كانت أساسًا دائمًا، للتدابير التي اتخذتها الحكومة بشكل تدريجي لمواجهة حالة طوارئ (كوفيد 19)”، والتي “سارت باستمرار اتباعاً لتوجيهات اللجنة العلمية التقنية”.